Category: Others

مجتمع

الإمارات.. الأمن يحبط تهريب 9 كغم من المخدرات - صورة

شرطة دبي – أرشيف

أحبطت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي بالتنسيق والتعاون مع جمارك دبي، محاولة حيازة وترويج مجموعة من الأشخاص من دولة مجاورة كمية من المخدرات.

وأشارت الإدارة إلى أن الكمية المضبوطة مع المتهمين عبارة عن 8 كيلوغرامات من مادة كريستال المخدرة، وكيلوغرام من مادة الحشيش، وأن العملية تمت وفقا لمعلومات وردت عن رصد تحرك مشبوه أسفر عن وضع خطة محكمة لضبط المجموعة وبحوزتها المخدرات.

وقال مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات العميد عيد محمد ثاني حارب، إن “معلومات موثوقة المصدر وردت من جمارك دبي بقيام رجلين من إحدى الدول المجاورة بتسليم كمية من المخدرات لرجل ثالث من الجنسية ذاتها في أحد موانئ دبي”.

وتابع: “بعد اتخاذ الإجراءات القانونية، وإصدار إذن من النيابة العامة بدبي بضبط وتفتيش المذكورين إضافة لتفتيش وسيلتهما البحرية المتمثلة بمركب خشبي (لنش)، وتفتيش مقر سكنهما، تم وضع خطة محكمة بالتعاون والتنسيق مع جمارك دبي، جرى بموجبها زرع أحد عناصر الشرطة متخفيا ليتولى التنسيق بين المتهمين والشخص الثالث المقيم بالإمارة”.

وأضاف: “نجحت الخطة بعد عملية مراقبة وتحر، حيث التقى عنصر الشرطة بالمتهمين ليسلماه الكمية المتفق عليها وهي 8 كيلوغرامات من مادة الكريستال مخبأة بأسفل صندوقين يحتويان على خضراوات، وتمت مداهمة المتهمين متلبسين بالجرم، وعند سؤالهما عن مصدر الكمية أفادا بأنها قادمة من إحدى الدول المجاورة بغرض تسليمها للمتهم الثالث مقابل 2000 درهم”.

وأوضح، أن “الفرقة المتخصصة واصلت عملها للإيقاع بالمتهم الثالث متلبسا بجرمه، حيث تم التواصل معه لتأكيد موعد ومكان التسليم وحين وصوله ومراقبته من قبل عناصر الشرطة قام العنصر بفتح الصندوقين للتأكد من الكمية، ليتم القبض عليه، وعند اقتياده لمحل سكنه تبين أن بحوزته 1045.58 غرام من مادة الحشيش مخبأة بلفافة ورقية”.

وتم توجيه تهمة جلب وحيازة المؤثرات العقلية وترويجها للمتهمين الأول والثاني، فيما تم توجيه تهمة حيازة المؤثرات العقلية وترويجها للمتهم الثالث.

الإمارات.. الأمن يحبط تهريب 9 كغم من المخدرات - صورة

twitter.com

المتهمون الثلاثة في قبضة الشرطة

المصدر: “الإمارات اليوم”

https://arabic.rt.com/society/1157720-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%86-%D9%8A%D8%AD%D8%A8%D8%B7-%D8%B9%D9%85%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D9%87%D8%B1%D9%8A%D8%A8-%D9%85%D8%AE%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%AA/

هل تُستأنف مفاوضات السلام السورية – الإسرائيلية؟ أين روسيا وأميركا من فتح الأقنية بين تل أبيب ودمشق؟ ما هو الثمن المطلوب والمكافآت المعروضة؟
هذه الأسئلة مطروحة منذ فترة طويلة، لكنها عادت بقوة إلى الأروقة الدبلوماسية في الأسابيع الأخيرة إلى حد أن هناك اعتقاداً واسعاً بوجود مفاوضات سرية بين دمشق وتل أبيب. هناك سبب أصيل لهذا الاعتقاد، يتعلق بتجارب العقود السابقة من أنه كلما كانت دمشق على موعد من تحولات كبرى أو عزلة، يكون «المخرج» باستئناف المفاوضات، وفق مقولة «الطريق إلى واشنطن يمر دائما عبر تل أبيب». https://aawsat.com/home/article/2531181/%D9%87%D9%84-%D8%AA%D9%8F%D8%B3%D8%AA%D8%A3%D9%86%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%81%D8%A7%D9%88%D8%B6%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D9%80-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A9%D8%9F

وجدت دراسة جديدة أن الدهون الزائدة حول الخصر مرتبطة بزيادة خطر الوفاة المبكرة مقارنة بدهون الجسم الإجمالية.

وقال علماء إن قياس ما يسمى بـ “السمنة المركزية” واستخدامها إلى جانب مؤشر كتلة الجسم (BMI)، يمكن أن يساعد في تحديد مخاطر الوفاة المبكرة.

وأوضح فريق البحث أن العمل السابق في هذا المجال، الذي يبحث في الارتباط بين محيط الخصر ومخاطر الوفيات الإجمالية، قد أدى إلى “نتائج غير متسقة”، وأن عملهم هو الأكثر شمولا حتى الآن.

وقالوا إن عملهم يظهر أن الناس يجب أن يركزوا على محيط خصرهم، وليس فقط مؤشر كتلة الجسم أو الوزن.

وتستند أحدث النتائج التي توصل إليها فريق الباحثين الدولي، ونشرت في المجلة الطبية البريطانية، إلى نتائج 72 دراسة شملت أكثر من 2.5 مليون مشارك تم تتبعهم لمدة تتراوح بين ثلاثة و24 عاما.

وأبلغت كل دراسة عن تقديرات للمخاطر لثلاثة مقاييس على الأقل “للسمنة المركزية”، بما في ذلك محيط الخصر ومحيط الورك ومحيط الفخذ ونسبة الخصر إلى الورك، ونسبة الخصر إلى الطول ونسبة الخصر إلى الفخذ. ويتكون مؤشر السمنة في الجسم، والذي قالت الأبحاث إنه مقياس لكتلة الجسم الكلية، فقط من الأنسجة الدهنية.

إقرأ المزيد

مكمل غذائي يحفز خسارة الدهون وإنقاص الوزن!

وقال معد الدراسة، توصيف أحمد خان، من قسم علوم التغذية في جامعة تورنتو، إن الدهون حول البطن يمكن أن تكون أكثر إشكالية من مناطق أخرى في الجسم.

وأضاف: “دهون البطن هي الدهون التي تخزن حول الأعضاء في البطن، وترتبط بارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية. لذا، فإن زيادة الدهون في البطن يمكن أن تزيد من خطر الوفاة من هذه الأمراض”.

ووجد الباحثون أن معظم قياسات دهون البطن كانت “مرتبطة بشكل كبير مع ارتفاع مخاطر الوفيات الناجمة عن جميع الأسباب”، حتى بعد أخذ مؤشر كتلة الجسم في الاعتبار.

وقالوا: “وجدنا أن الارتباطات ظلت مهمة بعد حساب مؤشر كتلة الجسم، ما يشير إلى أن ترسب الدهون في البطن، بغض النظر عن السمنة العامة، يرتبط بمخاطر أعلى”.

وكشف الباحثون أن كل زيادة بمقدار 10 سم في محيط الخصر، كانت مرتبطة بنسبة 11٪ أعلى في معدل الوفيات لجميع الأسباب.

وأضافوا أن كل 0.1 وحدة زيادة في نسبة الخصر إلى الورك، ونسبة الخصر إلى الطول، ونسبة الخصر إلى الفخذ، كانت مرتبطة بمخاطر أعلى بنحو 20٪.

ولكن النتائج تشير إلى أن محيط الفخذ ومحيط الورك “مرتبطان عكسيا مع جميع أسباب خطر الوفاة”.

وارتبطت كل زيادة بمقدار 10 سم في محيط الورك بانخفاض خطر الوفيات الناجمة، عن جميع الأسباب بنسبة 10٪، وارتبطت كل زيادة بمقدار 5 سم في محيط الفخذ بانخفاض خطر الإصابة بنسبة 18٪.

وقال الدكتور خان، إن دهون الورك تعتبر مفيدة وأن حجم الفخذ مؤشر على كمية العضلات.

وخلص العلماء إلى أن: “نتائجنا تشير إلى أنه يمكن استخدام مقاييس السمنة المركزية كنهج تكميلي، بالاشتراك مع مؤشر كتلة الجسم، لتحديد مخاطر الوفاة المبكرة”.

المصدر: ميرور

https://arabic.rt.com/health/1157318-%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A9-%D8%AA%D8%B2%D8%B9%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B4%D8%AE%D8%A7%D8%B5-%D8%B0%D9%88%D9%88-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%81%D8%AE%D8%A7%D8%B0-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B1%D9%83%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B9%D8%B1%D8%B6-%D9%8A%D8%B9%D9%8A%D8%B4%D9%88%D9%86-%D9%84%D9%81%D8%AA%D8%B1%D8%A9-%D8%A3%D8%B7%D9%88%D9%84/

بعد يومين من شنه هجوما حادا على العديد من الفصائل الشيعية المتهمة بقصف السفارات الأجنبية في بغداد، دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أمس (الجمعة) إلى تشكيل لجنة مشتركة (أمنية – عسكرية – برلمانية) للتحقيق في الخروقات الأمنية التي تتعرض لها البعثات الأجنبية في العراق.
وفيما تتزامن دعوة الصدر مع إعلان مصدر في رئاسة الجمهورية أمس (الجمعة) أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أبلغ الرئيس العراقي برهم صالح بأن الولايات المتحدة الأميركية تروم غلق سفارتها في العراق ما لم يتم إيقاف القصف المستمر على محيطها من قبل جهات وفصائل مسلحة توصف بأنها موالية لإيران. https://aawsat.com/home/article/2529611/%D8%AA%D9%88%D8%A7%D9%81%D9%82-%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82%D9%8A-%D8%B9%D9%84%D9%89-%C2%AB%D9%84%D8%AC%D9%86%D8%A9-%D9%85%D8%B4%D8%AA%D8%B1%D9%83%D8%A9%C2%BB-%D8%AA%D9%88%D9%82%D9%81-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%87%D8%AF%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B9%D8%AB%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AC%D9%86%D8%A8%D9%8A%D8%A9

Dubai is now wide open to travelers, but what can visitors to the emirate’s sunny beaches, luxurious resorts and action-packed theme parks expect while the coronavirus pandemic is still a threat.http://rss.cnn.com/~r/rss/edition_travel/~3/oET1VNWd22Q/index.html

Inside North Korea’s tourist hotels

For many travelers, spending a lot of time in a hotel means you haven’t properly gone out and enjoyed a destination.http://rss.cnn.com/~r/rss/edition_travel/~3/6in2Ph_o98k/index.html

يواصل زعماء العالم إلقاء كلماتهم أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ75.

وتعقد الجمعية دورتها اليوبيلية وسط ظروف استثنائية فرضها تفشي فيروس كورونا، ما دفع العديد من زعماء العالم إلى عدم الحضور والاكتفاء بتسجيل خطبهم لبثها عبر شاشة قاعة الجمعية العامة.

https://arabic.rt.com/world/1157021-%D9%83%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D8%B2%D8%B9%D9%85%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85-%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%85%D8%B9%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85%D8%A9-%D9%84%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9/

وسط انفتاح سياسي، كشفت عنه مصادر ليبية واسعة الاطلاع، اقترب «الجيش الوطني» وحكومة «الوفاق» من حل «منزوع السلاح» في مدينة سرت الاستراتيجية، وتحويلها إلى عاصمة للسلطة الجديدة، التي يجري التداول بشأنها، خلفاً لحكومة «الوفاق» الحالية التي يترأسها فائز السراج، بينما يستعد مجلسا النواب والدولة لعقد جولة جديدة من المفاوضات في المغرب بهدف اختيار المرشحين للمناصب السيادية في الدولة. https://aawsat.com/home/article/2527791/%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B7%D9%86%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%A8%D9%8A%C2%BB-%D9%88%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%81%D8%A7%D9%82%C2%BB-%D9%8A%D9%82%D8%AA%D8%B1%D8%A8%D8%A7%D9%86-%D9%85%D9%86-%D8%AD%D9%84%D9%91-%C2%AB%D9%85%D9%86%D8%B2%D9%88%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%A7%D8%AD%C2%BB-%D9%81%D9%8A-%D8%B3%D8%B1%D8%AA