بدبلوماسية مع سيرج داغر وسالم زهران



عنوان الحلقة
بين الإتهام والإغتيال السياسي عودة للتوترات ودعوات للإصطفاف، هل دخل لبنان زمن الإغتيالات والمشاريع المضاضة؟ أين يترجم التفاهم الأميركي الفرنسي حيال لبنان؟ وهل ينتج حكومة سريعاً؟ الضيوف الامين العام لحزب الكتائب"سيرج داغر"
الاعلامي والكاتب السياسي"سالم زهران" الحوار السياسي الامين العام لحزب الكتائب"سيرج داغر"
سيرج داغر لبرنامج بدبلوماسية نختلف مع جميع القوى السياسية المُشاركة في التسوية الرئاسية ليس لدينا أدلة دامغة تُدين حزب الله في جريمة إغتيال "لقمان سليم" لكن جميع المؤشرات تقودنا إلى إتهام الحزب أنا لا أثق في التركيبة اللبنانية الحالية التي يمكن إختصارها اليوم في بعض الشخصيات التي تتحكم في إدارة البلد مشكلة حزب الله اليوم تكمن في عدم قبوله بالرأي الآخر للأسف يدفع لبنان اليوم ثمن التركيبة السياسية التي أدخلت لبنان في أزمات عديدة من ضمنها الطاقة نحن مع حكومة إختصاصيين وعلاقتنا مع تيار المستقبل هي نفسها مع كافة الأطراف الداخلية رؤساء الأحزاب الذي نتحدث عنهم لديهم عقوبات والحل الوحيد لعودة الدعم الخارجي إلى لبنان هو تغيير الطبقة السياسية الحاكمة لا يوجد مشكلة شخصية مع القوات اللبنانية بل مشكلة سياسية أساسها إنتخاب القوات اللبنانية مرشح حزب الله لرئاسة الجمهورية اللبنانية بالنسبة لنا حزب الله هو أحد المشاكل الأساسية في البلد لكنه ليس الوحيد هناك مشكلة الفساد العام أيضاً نعمل على تكوين معارضة منظمة وسنخوض الإنتخابات النيابية المقبلة على مستوى كل لبنان لن نسمح للمنظومة الحالية بتعطيل أو تأجيل الإنتخابات النيابية المقبلة وإن حدث هذا التعطيل سنواجهه بكل الوسائل المتاحة الاعلامي والكاتب السياسي"سالم زهران" سالم زهران لبرنامج بدبلوماسية إذا اعتبرنا المشكلة اللبنانية حديثة العهد يكون حزب الكتائب بريئ من ما يحصل اليوم، لكن مشكلة النظام اللبناني عمرها أكثر من خمسين سنة وحزب الكتائب شريك أساسي في السياسة اللبنانية وهو ممثل برئيسين جمهورية وكتل نيابية و وزراء لقمان سليم يملك سلاح الكلمة، وشعوره الزائد بالأمان حتى من حزب الله شكَّل الدافع الأول لإعتماده حركة طبيعية في تنقلاته بعيدة عن أي حسابات أمنية أو تهديد شعبة المعلومات خارج إصطفاف 8آذار وعلى المعنيين والمقربين إعطاء الشعبة فرصة إستكمال التحقيق وتسليمها أدلة الجريمة "الهاتف الخليوي والكاميرات" للأسف التعاطي في تحقيق مرفأ بيروت قائم على معادلة ستة وستة مكرر الإرتياب المشروع حق ويجب عدم خلط الأمور مع بعضها سواء السياسية والقضائية السؤال الكبير لماذا لم نراسل حتى اليوم كل من بريطانيا، روسيا، وقبرص للتحقيق في جريمة تفجير مرفأ بيروت لبنان اليوم لا يشبه لبنان في مرحلة 2005 لعدة إعتبارات أبرزها القانون الأممي 1559 ومفاعيل القوة التي بات يملكها حزب الله في هذه المرحلة حصل الفرنسيين على تفويض مئة يوم من الأميركيين وهي المدة التي تحتاجها الإدارة الأميركية الجديدة لبناء الفريق المختص بالملف اللبناني من المتوقع أن يلتقي الرئيس الحريري غداً الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وبعض المعلومات تشير إلى تقديم طرح فرنسي جديد قائم على معادلة الوزير الملك وزير الداخلية إلتقى السفير المصري وأبلغه خطورة الوضع الداخلي وإمكانية إنزلاق لبنان في مجهول الفوضى الأمنية.
وهناك إصرار مصري على عدم ذهاب لبنان إلى ما يُشبه الأزمة السورية في نهاية الطريق سوف نصل إلى مؤتمر تأسيسي جديد لأنه من غير المسموح لبنانياً الاستمرار في هذا الواقع المأساوي مداخلة لرئيس بلدية شقرا رئيس بلدية شقدا لبرنامج بدبلوماسية أنا مُقيم في بلدة شقرا بشكل دائم ومن هذا المِنبَر أنفي نفياً قاطعاً هذه الحادثة التي أثارها اليوم الاستاذ سيرج داغر #OTVLebanon
#OTVNews
لمتابعة آخر التطورات السياسية ومشاهدة جميع برامجنا القديمة والجديدة، إضغط على الرابط أدناه:
otv.com.lb
وتابعونا عبر الحسابات التالية:
Twitter: @OTVLebanon
Instagram: @OTVLebanon
Facebook: www.facebook.com/otv.com.lb/

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *