جوزيبي باترنو .. قصة أكبر طالب في تاريخ إيطاليا



في عمر السادسة والتسعين تخرج جوزيبي باترنو في جامعة باليرمو الإيطالية ليصبح الطالب الأكبر سنا في تاريخ البلاد فزملاؤه يصغرونه بأكثر من سبعين عاما
ولد جوسيبي عام ثلاثة وعشرين لأسرة فقيرة في جزيرة صقلية انقطع عن الدراسة ليخدم في البحرية إبان الحرب العالمية الثانية ثم اختتم سنوات المدرسة وهو في الحادية والثلاثين من عمره ولم يتسن له دخول الجامعة فكون أسرة ورزق ولدين/ وعمل في سكة الحديد عام ألفين وسبعة عشر التحق بالجامعة ودرس التاريخ والفلسفة وتخرج بعد ثلاث سنوات بامتياز مع مرتبة الشرف العليا على أن الجد جوسيبي اعتمد في أبحاثه على الكتب فقط وطبعها على آلة كاتبة أهدته إياها والدته لمناسبة تقاعده عام اربعة وثمانين / ولم يلجأ إلى الإنترنت إلا خلال فترة الوقاية من كورونا وقد كرمته الجامعة وزملاؤه ومعلموه وأسرته بحفل كبير وزين رئيس الجامعة رأس جوزيبي بإكليل الغار التقليدي وعلق على تخرجه بالقول: أنا مثل كثرين من حيث العمر تجاوزت كل الآخرين ولكنني أكملت دراستي لرغبتي في ذلك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *