جيش إقليم كاراباخ يستهدف مواقع عسكرية في أذربيجان وأرمينيا تحذر من توسع رقعة العنف



كشفت جمهورية كاراباخ المعلنة من جانب واحد عن تدمير قواتها المطار العسكري في مدينة قانجه جنوبي أذربيجان وهددت بقصف مواقع عسكرية أخرى في أكبر مدن البلاد.
وحمل رئيسها أذربيجان المسؤولية عن استهداف سكان العاصمة باستخدام راجمات الصواريخ رغم التحذيرات المتكررة.
وقال ان المواقع العسكرية الدائمة في مدن كبيرة داخل أذربيجان اصبحت أهدافا لجيشنا، وحث سكان أذربيجان على مغادرة هذه المدن لتفادي الخسائر المحتملة. ولاحقا أعلنت الحكومة الأذرية عن إصابة رئيس إقليم جمهورية كاراباخ آرايك هاروتيونيان بجروح بليغة تزامنا نفت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الدفاع الأرمنية شن أي غارات على أراضي أذربيجان من أراضي البلاد في حين أعلنت النيابة العامة الأذرية أن شخصا واحدا لقي مصرعه وأصيب العشرات بجروح جراء القصف الأرمني للمدينة لافتة إلى فتح ملف جنائي بحق رئيس "جمهورية كاراباخ" غير المعترف بها.
وعلى الرغم من نأي الحكومة الأرمنية بالنفس عن أي غارات على أذربيجان صرح وزير الدفاع الأذري ذاكير حسانوف بأن القصف نُفذ من أراضي أرمينيا مضيفا أن الهجوم "يحمل طابعا استفزازيا ويوسع رقعة الأعمال القتالية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *