مع الصحافية سكارليت حداد ورئيس جهاز الإعلام والتواصل بالقوات اللبنانية شارل جبور MAN TO MAN



في الحلقة الخامسة من برنامج man to man، إستضافت الإعلامية سمر بوشبل، الثنائي الأشهر في المواجهات التلفزيونية: الصحافية سكارليت حداد ورئيس جهاز الإعلام والتواصل في القوات اللبنانية شارل جبّور، حيث كانت المواجهةWoman to man.
خلال الحلقة اثنى جبور على جدارة سكارلت المهنية بالرّغم من إختلاف رأيها السياسي عنه، كما إعتبرت سكارليت أن أبرز صفات جبور هي نرجسيّته وثقته بنفسه، معترفةً ببراعته في مهنة الصحافة، بالرغم من تشبّصه وتحيّزه السياسي.
‎تبادل جبّور و حدّاد الادوار في فقرة "لو كنت"، فمدح جبّور نفسه مشيراً إلى انّه افضل من سكارلت بالتحليل والتّعبير والكلام . كما عبّر جبّورعن اعجابه بألوان ملابس سكارلت وعفويّتها، فيما إعتبرت سكارلت انّ أجمل ما في جبور نظاراته  وصلعته المضيئة، وقالت ان عليه ممارسة  الرياضة وانه وفي لعائلته وزوجته. وفيما يخص الشريك، اختار جبور لسكارلت، الوزير ملحم رياشي كونهم من الخلفية الصحافية، كما كشف عن سرّ سكارليت قائلاً: " لديها شريك في المنزل وهو هرّ".
في فقرة "الك و عليك" ، رفض جبور الإعتراف بأخطاء القوات اللبنانية، فأجاب :"القوات اللبنانيّة لم تخطئ، و لا ارى خطأً حتى في مواقفها وقراراتها، وفي حال أخطأت في بعض التكتيك لن أناقش الموضوع على الهواء". ونفى أن يكون دعم القوات للرئيس عون في الإستحقاق الرئاسي خاطئ". وقال: "أن القوّات في حينها اضطرّت على اخذ هذه القرارات لأنّها كانت مناسبة في ذلك الحين." وعن إعتراف بإنجاز للتيار الوطني الحر قال: "التيّار وقح سياسياً، مشيراً الى انّ الوقاحة في بعض الاحيان مفيدة". أمّا سكارلت على الرّغم من عدم انتمائها لحزب معيّن ، فقد اعترفت بالخطأ الكبير للتيار الوطني الحرّ وعوعجز التيار على إيصالهم أفكارهم بشكل واضح  للجمهور من الناحية الإعلامية. وسأل شارل جبّور سكارلت عن  هوية انتماءها: للتّيّار ام لحزب الله ؟ فأوضحت أن علاقتها الشّخصيّة مع العماد عون أمتن من السيد نصرالله، فهي لطالما كانت تلتقيه بينما إلتقت الآخير مرّة آخيرة. كما ردّت على جبّور ضاحكة: "وقح اللي بيحكي عن التيّار والوقح هو يلّي بكون عامل العملة و ما عم يعترف فيها ومفكّر حالو قدّيس و عم يرشح زيت ."بالمقابل إعترفت سكارليت بإنجاز للقوات اللبنانية: "انّهم منظّمين ومنضبطين وهذا ما يميّزهم عن باقي الافرقاء السياسيين".
وإحتدمت المواجهة بين الطرفين عند التعليق على صور السياسيين. أشارت حدّاد إلى صلابة وقوّة وقناعة الوزير باسيل فردّ عليها جبّور بأن باسيل سلطوي ومتسرّع ومستعجل، مؤكداً "انّ حظوظه صفر في الوصول الى الرئاسة. فيما خص رئيس تيار المردة سليمان فرنجية، قال جبور: "أنه كسول، لا يعمل بشكل كاف كما يعمل جبران كوزير طاقة و هو مليء بالطاقة، ذاكراً وجود كلاهما في محور الممانعة ما دفعه على مقارنتهما ببعض على الرّغم من انّه يحترم فرنجيّة و لكن لا يعرفه على الصعيد الشخصي"، واشارت سكارلت إلى انّ فرنجية زعيم على الطّريقة التّقليديّة القديمة"علّق جبور على صورة الرئيس سعد الحريري قائلاً:" هو قريب للرّأي العام، عُرف برجل التّسويات ويبالغ بتسوياته الكثيرة". أيدت سكارلت جبّور ما قاله جبور عن الحريري لجهة قربه من الناس والرّأي العام . عن صورة رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع قالت حداد: "هو أسير الماضي، عالق في الماضي وزواياه"، وشكّكت بمدى مصداقيّة حلفه مع الرّئيس ميشال عون". أمّا جبّور فإعتبر جعجع: "رجل الصّمود والصبر والثبات، رفضاً ما قيل عن ان القوات تتخلى عن حلفائها". من جهتها إعتبرت حداد، أنّ رئيس الحزب التّقدّمي الاشتراكي وليد جنبلاط "رجل ذكي، يستقتب الاشارات و يعرف كيفيّة اتّخاذ مواقفه بجرأة"، وأيّد جبور رأي حداد.
 
 
في فقرة "انت مين" ، إستذكر الضيفان طفولتهما، فكان "شارلي" من المشاكسين في بلدته، عُرف بريّس الحيّ التحتاني، وكان يقرأ الصحيفة يومياً الساعة الرابعة صباحاً. أما سكارلت فكان هدفها الصحافة منذ الصغر،غير ان والدها عقد معها اتفاقاً ان تدرس الحقوق على ان تعمل بالصحافة وهذا ما حصل.
من المحطات المشتركة بين الضيفين، تميّز سؤال كل منهما للرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك  خلال زيارته لبنان. إذ سأل جبور: "إنتو كيف بتعتبرو حالكم دولة بتحترم حالها وحقوق الإنسان وقبلانين أنه الحكيم محبوس والجنرال منفي؟" مستذكراً إتصال السيدة ستريدا جعجع به لتهنأته بعد الحلقة. بينما سألت سكارلت شيراك :"ليه وزير الصحة الفرنسي مرق على سوريا قبل، كرمال ياخد فيزا على لبنان؟"، قائلةً: "لا أنسى ردة فعل الرئيس الهراوي الذي قال عني صحافية آخر زمن، بعدها تجاهلني الجميع في العشاء بعد المؤتمر  ما عدا الراحل جبران تويني الذّي اثنى على آدائي." من ناحية أخرى، أدمعت عينا الضيفين خلال الحلقة بعد رؤية رسائل  مصوّرة من أفراد عائلتهم".
خلال الحلقة، أبدى خبير لغة الجسد وفنون التواصل جوناثن شوفاني ملاحظاته حول آداء وتصريحات ضيفَي الحلقة. وفي الختام، تبادل الضيفين الهدايا، فأهدى جبّور سكارلت لعبة خاصّة بقطّتها، كما اهدت حدّاد جبّور، لباس بحر باللون البرتقالي وتمنّت منه ارسال صوره لها حين يرتديه . وظهر جبور يرتدي لباس البحر في تقرير مصوّر.
وفي النهاية، وجّه الضيفين رسالة مشتركة حول اهميّة التوحد على مصلحة الوطن وبناء دولة بالرغم من اختلاف الآراء السياسية، علماً أن هدف البرنامج هو اللقاء بالرغم من كل الخلافات، الأمر الذي كررته الإعلامية سمر بوشبل مرات عدة خلال الحلقة وقالت: "هدفنا نحكي ونلتقي لأنه بالآخر إلا ما نلتقي. #OTVLebanon
#OTVNews

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *