نولد جميعاً نسخة أصلية لكن عدداً كبيراً منا يموت كنسخة عن الآخرين



#OTVLebanon
#OTVNews
كيف يمكنننا أن نقرأ من الناحية التربوية والنفسية عبارة الطوباوي الشاب كارلو أكوتيس " نولد جميعاً نسخة أصلية لكن عدداً كبيراً منا يموت كنسخة عن الآخرين" وما هي المعايير التربوية للمحافظة على تلك النسخة الأصلية التي تسمح لأولادنا أن يعوا مدى أهميّتهم وأنّه مميّزون ويمتلكون الكثير من المواهب التي علينا كأهل الإضاءة عليها إضافةً إلى مساعدتهم في إيجاد الحلول ورسم الأهداف. أولادنا أمانة وللمحافظة على هذه الأمانة المقدّسة علينا تزويدهم بالإسعافات النفسيّة الأوّليّة من بينها الإيمان، قوّة الإرادة والرجاء كما علينا تفعيل وظائف الدّماغ التّحليلي لديهم من خلال مساعدتهم على النموّ والنّضوج العاطفي لكي يتمكّنوا بالتالي من إدارة مشاعرهم والتّحكم بها والتّحلّي ب"الأنا الأعلى" لئّلا نذهب إلى مجتمعاتٍ يسود العنف فيها وتقوم على شريعة الغاب وكلّ ما يتبعها من تفلّت أخلاقي وعد شعور بالذنب عند أذية الآخرين

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *